منتديات قرية المكابرابية
***** مرحبا بكم في منتديات قرية المكابرابية *****
****حللتم أهــــــلا ونزلتـــــــم سهلا ****
إذا كنت زائرا نرجو تشريفنا بالتسجيل
الإدارة

منتديات قرية المكابرابية

منبر الأهل والأحباب
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءدخول
جميل أن نتحرى الحق والأجمل ألا ندّعيه·***********************جميل الاحساس بالقومية والأجمل أن تجد لها صدى في سلوكياتنا·
جميل أن نطلع على ثقافات الآخر والأجمل أن يصبح لثقافتنا مقعد دائم بين الثقافات************** جميل أن نحب الحياة والأجمل ألا نتناسى الرحيل وأبدية الخلود!**************************جميل إحساس الصداقة والأجمل أن نحسن الاختيار·*******************************جميل أن نتقدم بالنصيحة للآخر والأجمل أن نقدمها لأنفسنا******************جميل أن تطلب مساعدة الآخر والأجمل أن تحقق لنفسك الكفاءة الذاتية
المواضيع الأخيرة
» نعـــى أليـــم
الخميس مارس 06, 2014 3:18 pm من طرف حنان العوض

» علمتنى مراره الابتلاء .............!!!!
الأحد سبتمبر 15, 2013 8:22 pm من طرف عمر مجذوب

» دخول المنتدي بذكري الحبيب محمد صلي الله عليه وسلم
الأحد سبتمبر 15, 2013 8:18 pm من طرف عمر مجذوب

» عبر عن شعورك فى هذه اللحظه
الجمعة مارس 29, 2013 8:33 pm من طرف عبدالله داقوي

» اليوم نرفع راية استقلالنا
الأربعاء مارس 20, 2013 3:21 pm من طرف حنان العوض

» ماهي المكابرابية؟
السبت فبراير 16, 2013 2:06 am من طرف عبدالله داقوي

» المكابرابيه(القلعه والتحتانية)
الخميس فبراير 14, 2013 2:27 am من طرف عبدالله داقوي

» المرأه في المحميه والمكابرابيه خاصه
الخميس ديسمبر 13, 2012 6:52 pm من طرف حنان العوض

» المحمية الماضي العريق والحاضر الغريق
السبت نوفمبر 24, 2012 3:46 pm من طرف كمال الزين


شاطر | 
 

 أى رمضان رمضانك؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسرين جباره بابكر مختار
عضو نشط
عضو نشط


عدد المساهمات : 76
تاريخ التسجيل : 15/07/2010
العمر : 36

مُساهمةموضوع: أى رمضان رمضانك؟!   الأحد أغسطس 15, 2010 3:46 pm

لطالما حدثنا أنفسنا باهتبال فرصة رمضان، ولكم منيناها بصلاحها فيه ، ولطالما عاهدنا أنفسنا قبل دخوله بأوبةٍ حقةٍ، وتوبةٍ صادقةٍ، ودمعةٍ حارةٍ، ونفسٍ متشوقةٍ، ولكن كلما أتى قضى الشيطان على الأمنية، وخاست النفسُ الأمارةُ بالسوء بعهدها وغدرت، فثابت ليالٍ ورجعت أيام ثم عادت لسالف عهدها كان لم تغن بنور رمضان وضيائه...

وها نحن- أيها الأحبة في الله- يطالعنا شهرٌ وموسمٌ من الخير جديد فأيُ رمضانٍ يكونُ رمضانُك هذه المرة ؟!.. هل هو رمضانُ المسوفين الكسلانين؟! أم رمضان المسارعين المجدين؟!
هل هو رمضان التوبة أم رمضان الشِقِوة، هل هو شهرُ النعمةِ أم شهرُ النقمة؟!
هل هو شهر الصيام والقيام ؟! أم شهر الموائد والأفلام والهيام؟!!
هذا ما يعتلج بالفوأد ويدور بالخلد ؟!

هاهو هلال رمضان قد حل ووجه سعده قد طل .. رمضان هل هلاله، وخيمت ظلاله، وهيمن جلاله، وسطع جماله، لقد أظلنا موسم كريم الفضائل، عظيم الهبات والنوائل ، جليل الفوائد والمكارم...
أيام وليالي رمضان: نفحاتُ الخير ونسائم الرحمة والرضوان ، فما ألذها من أيام معطرةٍ بالذكر والطاعة، وما أجملها من ليالٍ منورةٍ بابتهالات الراغبين وحنين التائبين.
رمضان: المنحةُ الربانية، والهبةُ الإلهية، قال تعالى: ( شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدىً لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ) (البقرة:185).

شهرٌ يفوق على الشهور بليلةٍ *** من ألف شهر فُضّلت تفضيلا
طوبى لعبدٍ صـحَ فيه صيامه *** ودعا المهيمنَ بكـرةً وأصيلا
وبليله قـد قـامَ يختـم وردَه *** متبتـلاً لإلهـــه تبتيــلا

رمضان: أشرُف الشهور، وأيامُه أحلى الأيام ، يعاتبُ الصالحونَ رمضانَ على قلة الزيارة، وطول الغياب ، فيأتي بعد شوقٍ ويَفِدُ بعد فراق فيجيبه لسان الحال قائلاً:

أهلاً وسهلاً بالصيام * يا حبيبا زارنا في كل عامْ
قد لقيناك بحبٍ مفعم * كُل حب في سوى المولى حرامْ
فاقبل اللهم ربي صومنا * ثم زدنا من عطاياك الجسامْ
لا تعاقبنا فقد عاقبنا * قلق أسهرنا جنح الظلام

أخي الحبيب.. إن رمضانَ فرصةٌ من فرصِ الآخرةِ التي تحمل في طياتها غفرانَ الذنوب وغسلَ الحوب..!! وكم تمر بنا الفرص ونحن لا نشعر.. هذه فرصة وما أعظمها، تحملُ سعادةَ الإنسان الأبدية فأين المبادرون، وأين المسارعون ..
إن الصيام هو المدرسة التي يتعلمُ منها المسلمون, ويتهذب فيها العابدون ويتحنث فيها المتنسكون..

جاء شهرُ الصيام بالبركات * فأكرم به من زائرٍ هو آت
هذه هي فرصة رمضان فأيُ رمضانٍ يكونُ رمضانك، وتلك هي نعمة رمضان فماذا أنت فاعل وما ذا أنت صانع:

أتى رمضانُ مزرعةُ العباد * لتطهير القلوب من الفساد
فأد حقوقه قولاً وفعلاً * وزادكَ فاتخذهُ للمعاد
فمن زرع الحبوبَ وما سقاها * تأوه نادماً يومَ الحصادِ

إن شهراً بهذه الصفات وتلك الفضائل والمكرمات لحرى بالاهتبال والاهتمام ، فهل هيأت نفسك- أخي المسلم- لاستقباله وروضتها على اغتنامه ؟!
عن أبي هريرةَ قال: قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( قد جاءكم شهر رمضان ، شهر مبارك ، افترض الله عليكم صيامه يفتحُ فيه أبوابُ الجنة ويغلقُ فيه أبواب الجحيم ، وتغلُ فيه الشياطين ، فيه ليلةٌ خير من ألف شهر من حُرِمَ خيرها فقد حُرِمْ ). رواه أخرج أحمدُ والنسائيُ وصححه الألباني.
لقد كان الرسولُ صلى الله عليه وسلم يبشر أصحابه بقدوم رمضان وإتيانه كُل ذلك شحذاً للهمم وإذكاءًا للعزائم وتهيئةً للنفوس، حتى تُحسنَ التعامل مع فرصةِ رمضان ، وحتى لا تفوتها, وهذا شأن السلف الصالح - رحمهم الله تعالى- قال معلى ابنُ الفضلِ عن السلف أنهم كانوا يدعون الله جل وعلا ستة أشهر أن يبلغهم رمضان ويدعونه ستةً أخرى أن يتقبله منهم ، وقال يحيى بنُ كثيرٍ – رحمه الله – كان من دعائهم : اللهم سلمني إلى رمضان وسلم لي رمضان وتسلمه مني فتقبله .
أيها الأحبة في الله : قدوم رمضان تلو رمضان يدل على تعاقب الأيام، فالأيام تمضي والسنون تجري وكُلٌ إلى داع الموت سيصغي:

تمر بنـا الأيـام تتـرى وإنمـا * نساقُ إلى الآجال والعينُ تنظرُ
فلا عائدٌ ذاك الشبابُ الذي مضى * ولا زائلٌ هذا المشيبُ المكـدرُ
دعاني شهر الصوم لا كان من شهر * ولا صمت شهراً بعده آخر الدهر
فلو كان يعديني الأنام بقوة على الشهر* لاستعديت قومي على الشهر

والذي حصل لهذا الشاب أن ابتلاه الله بمرض الصرع فكان يُصْرَعُ في اليوم مراتٍ وكراتٍ ومازال كذلك حتى مات قبل أن يصوم رمضان الآخر، نسأل الله تعالى حسن الختام .
أيها المسلم: إن من نعم الله تعالى عليك أن مدّ في عمرك ومدّ في أنفاسك وجعلك تدرك خيرات هذا الشهر العظيم، فاحمدوا الله - عباد الله- أن بلَّغكم، واشكروه على أن أخَّركم إليه ومكَّنكم، فكم من طامعٍ بلوغَ هذا الشهر فما بلغه، كم مؤمِّل إدراكَه فما أدركه، فاجأه الموت فأهلكه.
أيها المسلمون، بلغناه وكم حبيب لنا فقدناه، أدركناه وكم قريبٍ لنا أضجعناه، صُمناه وكم عزيز علينا دفناه.

يا ذا الذي ما كفاه الذنب في رجب * حتى عصى ربه في شهر شعبان
لقد أظلك شهر الصوم بعدهما * فلا تصيره أيضاً شهر عصيان
واتل القرآن وسبح فيه مجتهداً * فإنه شهر تسبيح وقرآن
كم كنت تعرف ممن صام في سلف * من بين أهل وإخوان وجيران
أفناهم الموت واستبقاك بعدهم حياً * فما أقرب القاصي من الدانـي
جعل الله صيامنا صياما حقيقيا مقبولاً وجعله إيمانا واحتسابا إيمانا بما عنده، واحتسابا لثوابه، كما أسأله تعالى أن يجعلنا وإياكم وسائر المسلمين ممن صام الشهر، واستكمل الأجر، وفاز بليلة القدر، كما أسأله أن يجعلنا ممن يصومونه ويقومونه إيماناً واحتساباً. اللهم اكتب صيامنا في عداد الصائمين وقيامنا في عداد القائمين .
وبالله التوفيق وصلى الله وسلم على نبينا محمد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عكرمة دياب
المشــــرف العــــــام
المشــــرف العــــــام
avatar

عدد المساهمات : 606
تاريخ التسجيل : 27/05/2010
العمر : 30

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الأحد أغسطس 15, 2010 8:10 pm

يا سلام على الموضوع الرائع حقيقة جميل لك الشكر ودمتي دوما

التوقيع:
يــــا أمي يا بنت المجذوب .........يالملكة ماك متزعمة

ياسارية في الزمن المحل .......ياضل على البلدات رمى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mkabrabia.yoo7.com
نسرين جباره بابكر مختار
عضو نشط
عضو نشط


عدد المساهمات : 76
تاريخ التسجيل : 15/07/2010
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الثلاثاء أغسطس 17, 2010 1:26 pm

شكراً ليك اخ عكرمه تسلم يارب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر مجذوب
المديــــر العــــــام
المديــــر العــــــام
avatar

عدد المساهمات : 769
تاريخ التسجيل : 02/06/2010
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الأربعاء أغسطس 18, 2010 7:12 pm

أتى رمضانُ مزرعةُ العباد * لتطهير القلوب من الفساد
فأد حقوقه قولاً وفعلاً * وزادكَ فاتخذهُ للمعاد
فمن زرع الحبوبَ وما سقاها * تأوه نادماً يومَ الحصادِ


كلام زى الهب يا ايتها العزيزه نسرين
شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسرين جباره بابكر مختار
عضو نشط
عضو نشط


عدد المساهمات : 76
تاريخ التسجيل : 15/07/2010
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الثلاثاء أغسطس 24, 2010 2:05 pm

شكرا جزيلاً على المرور ياابو إيثار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر مجذوب
المديــــر العــــــام
المديــــر العــــــام
avatar

عدد المساهمات : 769
تاريخ التسجيل : 02/06/2010
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الأربعاء سبتمبر 08, 2010 7:27 pm

ياحليل رمضان نحن اليوم فى اليوم الاخير منه

نسال الله ان يتقبل صيامنا وقيامنا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسرين جباره بابكر مختار
عضو نشط
عضو نشط


عدد المساهمات : 76
تاريخ التسجيل : 15/07/2010
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الثلاثاء سبتمبر 14, 2010 1:51 pm

آآآآمييييييين جمعاً يارب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عباس خضر
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 199
تاريخ التسجيل : 07/08/2010
العمر : 47

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الثلاثاء سبتمبر 14, 2010 4:12 pm

يااااسلام على رجاحة العقل والفهم ربى يحفظك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسرين جباره بابكر مختار
عضو نشط
عضو نشط


عدد المساهمات : 76
تاريخ التسجيل : 15/07/2010
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: أى رمضان رمضانك؟!   الأربعاء سبتمبر 15, 2010 4:03 pm

تسلم يا اخ/ عباس ده بس من ذوقك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أى رمضان رمضانك؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قرية المكابرابية :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: